مجلة الوعي الثوري
ترحب ادارة وأعضاء مجلة الوعي الثوري بالزوار الكرام
ويتشرفون بإنضمامكم الى هذه المجلة الثقافية الادبية المقاومة
لكل اشكال الامبريالية والصهيونية العالمية ...

مجلة الوعي الثوري

سياسية .. ثقافية .. اجتماعية
 
البوابةالرئيسيةالتسجيلدخول
مجلة الوعي الثوري ترحب بكم ...وانها لثورة حتى العودة والتحرير

شاطر | 
 

 "يقولون ما لا يفعلون" ... وليتهم شعراء!

اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
الذكريني
القائد العام
القائد العام
avatar

عدد الرسائل : 119
العمل/الترفيه : النت
المزاج : أغاني فلسطينية
تاريخ التسجيل : 20/04/2008

مُساهمةموضوع: "يقولون ما لا يفعلون" ... وليتهم شعراء!   الخميس 28 أكتوبر - 8:20

"يقولون ما لا يفعلون" ... وليتهم شعراء!



محمد أبو رحمة


علق توصيف القول دون الفعل بالشعراء ، وبتواطؤ يليق بتاريخهم في ذاكرة الحب والحرب والصحراء ، احتفظوا بمكانتهم رغم ذلك.

بيد أن القول دون الفعل حين يتسرب إلى الساسة، ومن يوصفون ولو مجازا بصناع القرار ،وقادة أو ناشطين في الشأن العام فتلك كارثة.

يقفون على المنابر ، مدججين بالحقائق القاطعة، وبأحدث ما جادت به قريحة الذاكرة من مفاهيم عتيقة ومستحدثة،وبنود.

بنود مدعمة بتحليلات ، والتحليلات تتوكأ على عكاكيز المعلومات ، والمعلومات تحتاج إلى مصادر ، والنتيجة كلام يتصاعد في الهواء ممتزجا بدخان سجائر الحضور، ويضيع معه.

بيد أن عشرين ألف انسان حضروا مهرجانا شعريا واحدا لمظفر النواب مثلا، غفروا له كل ما قاله ولم يفعله.

بل رأوا خيوط الدخان تنويعا جماليا على هيبة اللحظة الشعرية التي تمسك بحرير مصيرهم فتنسجه على شكل قصائد واعتبروا قوله فعلا في حد ذاته.

أما قائد في الشأن العام ويقول ما لا يفعل فلسنا نعرف أين هامش المغفرة هنا؟ ، ولا حتى التفهم بالمعنى البسيط للكلمة.

أيها القبطان زورا

تدعي المركب؟!

هيهات

ومن أين ولم تبحر؟

وتاريخك وحل

ودم النوتية الأمجاد في عنقك

أصبحت على البحر إماما؟

* * *





قيادات فوق الطاولة تظهر وجوههم، وتحت الطاولة تظهر نواياهم، فوق الطاولة يتبادلون المسودات ، وتحت الطاولة يصرفون الشيكات، فوق الطاولة يقولون ما لا يفعلون ، وتحت الطاولة يفعلون ما لا يقولون.

صخب،ومقاعد، وحضور يجيء أغلبه مجاملة ومن فرط العتب، وعدد هائل من الجمل التي قيلت، كلها جمل قيلت، بيد أن المسحراتي الذي نضبت قريحته لا يستطيع أن يعترف بذلك، ويصر على ترديد نفس الأهزوجة، تماما كما في كل رمضان، بل مما يغفر للمسحراتي أنه، ولو في نظر ذاته، يمارس عبادة يتوسل فيها حسنات ربه، ولكن ماذا نقول للمسحراتيين على منابر السياسة، والفضائيات، والصحف ، ووكالات الأنباء (الألكترورقية).

أما كان كليم اللهفي رابية الطودوناداه سليمان بن خاطرطهر البيت من الأرجاس وأنزل أرض مصرحذر الأحزاب من دوامة السلطةوالنصفية العاهربلغها بأن الله لا يقبل الا بالبواريد السلاما

* * *

مقطع شعري واحد يبدو كما لو أنه كتيبة مقاتلين على الخط الأمامي، وربما خلف خطوط العدو أو في قلبه، فأروني ألف مهرجان تراكمت على جدول أعماله الكلمات وفعل عشر هذا الشيء؟

والكلمة الآن لفلان، والرجاء إغلاق الخلويات والرجاء عدم التدخين،والرجاء التزام المقاعد(أقعد واسكت)

والكلمة الآن والكلمة الآن والكلمة الآن؟! مع أني أشهد كهاوي للحكم القديمة وبالذات "أسمع قعقعة ولا أرى طحنا" أنني سمعت كل هذا الكلمات، في عشرات المناسبات، التي توزعت بين خيام المرشحين ومقرات الأحزاب ومنابر المنتديات والمجالس النيابية،وتصريحات رؤساء الحكومات،والمؤتمرات من القمم إلى المجالس البلدية ، وغطت موضوعاتها كل شيء، 62 ذكرى نكبة، و43 ذكرى نكسة، وعشرات ذكريات يوم الأرض. و 10 ألاف ندوة حول التصحر والبطالة والجريمة والمخدرات والعنف المجتمعي وحقوق المرأة "دونا عن خلق الله أجمعين"! ، و عشرات آلاف ذكريات الاستقلال باعتبارنا أحرار أصلا منذ بدء الخليقة، ووجود (الأصدقاء) هنا لم يكن احتلالا في أي وقت بدليل استقلال فلسطين إعلانا من الجزائر! ،ومن لم يكتف بدليل واحد فإليه الثاني :كل هذا العمق من الوفاء للصداقة العربية الأمريكو أوروبية ،وكل هذا الإصرار على التعاون الأمني وتبادل المعلومات.

ومع ذلك فلا أرض عادت ولا أسير تحرر ولا جريح شفي؟ ولا أمة توحدت، ولا بطالة تراجعت، ولا ضرائب الغيت،ولا أسعار خفضت، ولا عدو تراجع؟!

* * *

يقولون ما لا يفعلون وليتهم شعراء ، أو يستقيلوا كلهم .

ــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ
فلسطين ..ايها الجرح المعاصر ..هل ترى تكفي المشاعر؟
ونداءٌٌللتلاحم ..علمتنا فوهة الرشاش ما معنى التفاهم
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
http://alwa3e.yoo7.com
 
"يقولون ما لا يفعلون" ... وليتهم شعراء!
الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
مجلة الوعي الثوري  :: |¦| •° أحرف وصحف°• |¦| :: |¦| •° مقالات°• |¦|-
انتقل الى: